عنّا

كلام تقني هو موقع متخصص في تقنية المعلومات، حيث تجد فيه آخر الأخبار التقنية، ومواصفات الموبايلات، واللابتوب، ومراجعات الكمبيوتر، وغيرها من التقنيات.

إذا أعجبك المحتوى المنشور على كلام تقني ربما تود الانضمام إلينا على الشبكات الاجتماعية لتكون أول من يعرف عندما ننشر مقالات جديدة.

بالإضافة إلى المشاركة الفعّالة مع مجتمع كلام تقني على منصات التواصل المختلفة، والتعليق على المواضيع التي تهمك.
مقالات

كيف تتبعك إعلانات الإنترنت في كل مكان؟

كيف تتبعك إعلانات الإنترنت في كل مكان؟

تغزو إعلانات الإنترنت خصوصية المليارات من المستخدمين لدرجة أننا لا نلومك إن اعتقدت في يوم من الأيام أن فيسبوك يتنصت على محادثاتك.

بالطبع فيسبوك لا يفعل هذا – لأنّه فعل غير دستوري حسب الولايات المتحدة الأمريكية – لكن الموقع يساعد شبكات الإعلانات في تتبعك عبر الإنترنت والتطبيقات التي تستخدمها على موبايلك.

وحسب خبير السياسات التقنية “كريس ييو” فإن هناك 14 طريقة مختلفة يمكن للإعلانات من خلالها أن تتبعك عبر الإنترنت، حتى عندما تكون مسجلاً خروجك من الخدمة، أو في الوضع الخفي incognito، أو تستخدم متصفح مختلف، أو حتى على جهاز جديد.

في هذا الموضوع سوف نتناول أهم هذه الطرق، ومن أهمها أدوات فيسبوك، الموجودة في جميع مواقع الإنترنت تقريباً بفضل زر الإعجاب، أو الأدوات الاجتماعية الأخرى:

  • أنت تفتح جوجل وتبحث عن منتج ما، ما يساعد جوجل في إنشاء بروفايل خاص بك وباهتماماتك.
    لاحقاً، قد تستخدم حسابك على جوجل في تسجيل الدخول من جهاز آخر، لتظهر لك الإعلانات المتعلقة بهذا البروفايل. (يمكنك إلغاء تخصيص الإعلانات إذا وددت)
  • أنت تسجل دخول إلى فيسبوك، أو تزور موقع به كود فيسبوك، أو زر الإعجاب، ما يجعل فيسبوك على علم أنّك هناك.
    لاحقاً عندما تزور فيسبوك، سوف تجد الإعلانات بالموقع متعلقة بالمحتوى الذي كنت تبحث عنه سابقاً.

ويذكر الخبير التقني بعض الطرق التي يمكنك من خلالها تقليل هذه الإعلانات المخصصة، منها مثلاً إعادة تعيين المعرّف الفريد للموبايل.

يقول كريس أنّك عندما تقوم بتثبيت تطبيق جديد على موبايلك، ثم تقوم بتسجيل الدخول إليه باستخدام أحد حساباتك على الإنترنت، يرتبط المعرف الخاص بموبايلك بهذا الحساب.

لاحقاً سوف تجد الإعلانات المتعلقة بهذه التطبيقات بدأت تظهر عندما تستخدم نفس الحساب على الكمبيوتر.

ونوّه كريس إلى إمكانية إعادة تعيين أو تعطيل المعرّف الفريد على كلاً من آبل وأندرويد وويندوز موبايل.

وأوضح كريس أن هذا لن يمنع الإعلانات من الظهور إليك، لكنّه سوف يُقلل من تتبع إعلانات الإنترنت لك في كل مكان.

التحكّم الكامل غير موجود

لسوء الحظ، لا يمكنك التحكّم بشكل كامل في عملية التتبع وأدواتها، حيث يمكن لشركات مثل فيسبوك وجوجل جمع بياناتك بدون حتى أن يكون لديك حساب على الموقعين.

يمكن ذلك من خلال تتبع أصدقائك، وجهات الاتصال الخاصة بهم، أو من خلال بيانات التصفح العادية.