إلكترونياتأخبار التقنية

بسبب كورونا .. ارتفاع الطلب على أجهزة تجميد اللحوم (فريزر)

أظهرت دراسة جديدة ارتفاع شديد في سعر هذا الجهاز المنزلي بالتزامن مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد داخل أمريكا.

بسبب كورونا .. ارتفاع الطلب على أجهزة تجميد اللحوم (فريزر)

هناك بعض الأشياء التي يُسارع الناس إلى شرائها في زمن الأوبئة مثل جائحة فيروس كورونا المستجد، وتشمل هذه الصابون والمطهرات بمختلف أنواعها والمناديل والأدوية، لكن ماذا لو عرفت أنّه خلال الشهر القليلة الماضية تدفّق الناس على موقع أمازون للتسوّق وشراء .. أجهزة تجميد اللحوم! نعم الفريزر الذي يعمل على تخزين اللحم في المنزل لفترة طويلة.

تأتي هذه النتائج وفقًا لتحليل جديد من Thinknum، وفي حين أن الناس عادةً ما يتبارون إلى تخزين الأشياء الغير قابلة للتلف في أوقات الأزمات، بما يضمن إمدادات غذائية موثوقة لفترة غير محددة من الوقت قد تطول وقد تقصر، يبدو أن تفكير الناس قد اختلف وبدأوا في تخزين المواد القابلة للتلف أيضًا. كما هو واضح في الرسم البياني بالأسفل، ارتفعت أسعار أجهزة التجميد على أمازون على مدار ثلاث سنوات.

بسبب كورونا .. ارتفاع الطلب على أجهزة تجميد اللحوم (فريزر) 1
السعر بالأزرق – الأخضر لحجم الطلب

أرقام هائلة

في نفس الوقت من العام الماضي، كانت مجففات الشعر في المركز الأول بين الأجهزة المنزلية على أمازون، والآن يستحوذ على المركزين الأول والثاني كلًا من: أداة تجميد Midea WHS-129C1 ذات الباب الواحد بسعر 200 دولار، وأداة تجميد Midea MRC070S0AWW الأكبر حجمًا بسعر 600 دولار.

إذا فكرت في الأمر ستجده منطقيًا نوعًا ما، حيث جعلت الأزمة الحالية الكثير من الناس يبقون داخل منازلهم، بل يمكن القول إن غالبية شعوب العالم جالسين في المنزل وقت كتابة هذا الخبر، وبالتالي فإن شراء جهاز لتخزين الغذاء سيكون من الأولويات، لأننا لا نعلم إلى متى سيظل الوضع الحالي كما هو، كما أننا غير قلقين من انقطاع الكهرباء، عكس أزمات أخرى مثل الأعاصير والتسونامي التي تدمّر البنية التحتية.