عنّا

كلام تقني هو موقع متخصص في تقنية المعلومات، حيث تجد فيه آخر الأخبار التقنية، ومواصفات الموبايلات، واللابتوب، ومراجعات الكمبيوتر، وغيرها من التقنيات.

إذا أعجبك المحتوى المنشور على كلام تقني ربما تود الانضمام إلينا على الشبكات الاجتماعية لتكون أول من يعرف عندما ننشر مقالات جديدة.

بالإضافة إلى المشاركة الفعّالة مع مجتمع كلام تقني على منصات التواصل المختلفة، والتعليق على المواضيع التي تهمك.
منوعات

الحوسبة الموزعة: كل ما تود معرفته

الحوسبة الموزعة: كل ما تود معرفته

تستخدم الحوسبة الموزعة شبكة من العديد من أجهزة الكمبيوتر، كل منها ينجز جزء من المهمة الشاملة، لتحقيق نتيجة حسابية بسرعة أكبر بكثير من استخدام جهاز كمبيوتر واحد.

بالإضافة إلى المستوى الأعلى من القدرة الحاسوبية، تسمح الحوسبة الموزعة للعديد من المستخدمين بالتفاعل والاتصال بشكل مفتوح.

كما أن الأشكال المختلفة من الحوسبة الموزعة تسمح بمستويات مختلفة من الانفتاح، خصوصاً مع قبول معظم الناس فكرة أن كلما زادت درجة الانفتاح في نظام الحوسبة الموزعة كلما كانت الفائدة أكبر.

الشبكة العنكبوتية

معظم الناس حول العالم تستخدم مفهوم الحوسبة الموزعة بشكل يومي دون أن يعرفون، فالشبكة العنكبوتية أو الإنترنت هي أحد أشهر تطبيقات هذا النوع من الحوسبة.

مع وجود عدّة أجهزة كمبيوتر مختلفة تجعل تنفيذ العديد من المهام أثناء تصفح الإنترنت ممكناً، مع تعيين دور مخصص لكل جهاز كمبيوتر على النظام.

على سبيل المثال، يستخدم الكمبيوتر المنزلي في تشغيل المتصفح وعرض المعلومات التي يتم إرسالها، ما يجعلها في متناول المستخدم النهائي بشكل مفهوم.

حيث يعمل الخادم لدى مزود خدمة الإنترنت الخاص بك كبوابة بين الكمبيوتر المنزلي وشبكة الإنترنت الكبرى.

تعمل هذه الخوادم على التواصل مع الحواسيب التي تمثل نطاقات المواقع، وبالتالي مساعدة حاسوب المستخدم على الاتصال بموقع الإنترنت الذي يرغب بالوصول إليه.

وبالإضافة إلى ذلك، كل صفحة ويب يتم استضافتها على جهاز كمبيوتر آخر.

الحوسبة الشبكية

كما تعتبر الحوسبة الشبكية أيضاً نوع آخر من الحوسبة الموزعة، حيث تتكون الحوسبة الشبكية من العديد من أجهزة الكمبيوتر التي تعمل معاً عن بعد، واستخدام قوة المعالجة الكامنة في الحواسيب العادية.

وأبرز مثال على هذا النوع من الحوسبة الموزعة مشروع في الولايات المتحدة الأمريكية، يقوم باستغلال قوة المعالجة لحواسيب المنازل عندما تكون في وضع الانتظار -عدم الاستخدام- في تنفيذ مهام تفيد بعض الباحثين هناك، لتكوّن بذلك قدرة معالجة أقوى من بعض الحواسيب الخارقة Supercomputer.

كما أن العديد من أجهزة الكمبيوتر المنزلية هي مثال على الحوسبة الموزعة، وإن كانت أقل حجماً.

باستخدام أكثر من معالج في نفس الجهاز، يمكن للكمبيوتر تنفيذ عمليات منفصلة والوصول إلى مستوى أعلى من الكفاءة بالمقارنة مع وجود معالج واحد في الجهاز.

العديد من أجهزة الكمبيوتر المنزلية الموجودة حالياً تستفيد من قدرات المعالجة المتعددة، لتحقيق سرعات معالجة أعلى بكثير من قدرات المعالجة المنفردة.