إصلاح مشاكل التركيز في كاميرات DSLR

عند إجراء التبديل من الكاميرات السريعة من نوع (وجّه وصوّر) إلى كاميرات DSLR، فإن أحد جوانب هذا النوع الذي يمكن أن يكون مربكاً للبعض هو تعلّم كيفية تحقيق تركيز حاد، خصوصاً مع عدم وجود خيارات تركيز تلقائي كثيرة فيعتمد أغلب المصورين على التركيز اليدوي.

جرّب هذه النصائح السبعة لمعرفة كيفية استخدام ميزات كاميرات DSLR المختلفة لتحقيق التركيز الحاد ونقطة الاتصال المناسبة، وإصلاح مشاكل التركيز في كاميرات DSLR.

قريب جداً من موضوع التصوير

واحدة من الأسباب الأكثر شيوعاً لفشل التركيز التلقائي في كاميرات DSLR هو وجودك قريب جداً من موضوع التصوير، يكون صعب جداً على التركيز التلقائي تحقيق التركيز الحاد المطلوب على الموضوع بسبب القرب الشديد منه، والحل في هذه الحالة يكون استخدام عدسة ماكرو.

إذا كنت لا تملك عدسة ماكرو وتستخدم العدسة الافتراضية للكاميرا، سيكون عليك أخذ بعض الخطوات للخلف بعيداً عن موضوع التصوير للحصول على التركيز الحاد المطلوب.

تجنب الضوء المباشر الذي يسبب الوهج

الانعكاسات القوية يمكن أن تُسبب فشل التركيز التلقائي في كاميرات DSLR أو سوء فهم موضوع التصوير. انتظر حتى تتقلص الانعكاسات أو غيّر موضعك، حتى يصبح الانعكاس أقل وضوحاً.

يمكنك أيضاً الاستفادة من مظلة لتقليل قساوة الضوء الذي يُسلّط على موضوع التصوير.

الإضاءة المنخفضة تجعل ظروف التركيز صعبة

عند التصوير في الإضاءة المنخفضة، قد تواجه مشاكل في الضبط التلقائي للصورة، حاول الضغط باستمرار على زر الغالق حتى منتصف مسافة الزر، حتى تسمح للكاميرا بالوقت الكافي للتركيز المُسبق على موضوع التصوير عند التصوير في إضاءة منخفضة.

الأنماط المتباينة يمكنها خداع التركيز التلقائي

إذا كنت تلتقط صورة يرتدي فيها موضوع التصوير ملابس ذات نمط عالي التباين، مثل خطوط فاتحة وداكنة، قد تعاني الكاميرا في التركيز بشكل سليم على الموضوع.

في هذه الحالة، يمكنك تجربة نفس الحل السابق بالتركيز المُسبق من خلال الضغط على زر الغالق حتى منتصف المسافة، حيث يُعطي التركيز المُسبق وقت كافي للكاميرا للتركيز على العنصر.

حاول استخدام التركيز البؤري

يمكن أيضاً أن يكون من الصعب على كاميرا DSLR التركيز التلقائي على عنصر موجود في الخلفية مع مجموعة عناصر في الأمام، حيث ستحاول الكاميرا التركيز على العناصر الموجودة في المقدمة.

في هذه الحالة ستحتاج إلى استخدام خاصية التركيز المُسبق بالضغط على زر الغالق (الشتر) حتى منتصف المسافة، ولكن على عُنصر آخر بعيداً عن هذه العناصر في المقدمة والمسافة بينه وبين الكاميرا نفس المسافة بين العنصر الذي ترغب بتصويره والكاميرا.

استمر في الضغط على زر الغالق حتى تصل إلى الكادر الذي ترغب فيه ثم قم بالتقاط الصورة، وسيكون موضوع التصوير ضمن التركيز.

يمكنك أيضاً التغيير إلى نوع التركيز البؤري للتأكّد من تركيز كاميرا DSLR خاصتك على الموضوع المطلوب.

التبديل إلى التركيز اليدوي

كما ترون من الأمثلة في الأعلى، هناك بعض الحالات التي لا يصلح فيها التركيز التلقائي أو لا يعمل بشكل صحيح، وعند حدوث ذلك يمكن استخدام التركيز اليدوي.

لاستخدام التركيز اليدوي مع كاميرا DSLR وعدسة قابلة للتبديل، ستحتاج إلى تبديل المفتاح الموجود على العدسة من AF إلى MF وفي بعض الحالات ستجد هذا المفتاح على الكاميرا نفسها.

بمجرد انتقال الكاميرا إلى التركيز اليدوي يمكنك استخدام حلقة التركيز الموجودة على العدسة، حيث أن تحريك العدسة يميناً ويساراً سيتغير معك التركيز حتى تصل للمنطقة المناسبة.

تكبير المشهد لتركيز أسهل

في بعض كاميرات DSLR لديك خيار تكبير الصورة على شاشة LCD عند استخدام التركيز اليدوي، ما يجعل من السهل تحقيق التركيز الحاد المطلوب.

تفقّد دليل المستخدم الخاص بكاميرتك لمعرفة ما إذا كان هذا الخيار متاح أم لا.

الفرق بين التركيز اليدوي والتركيز التلقائي في كاميرات DSLR

المقال السابق

7 أشياء يتميز بها أمازون إيكو عن جوجل هوم

المقال التالي

قد تود أيضًا قراءة

التعليقات

المزيد في كيف أفعل؟