اندرويد قد يسمح لشركات الاتصالات إخفاء قوة الشبكة

طبقاً لتقرير ظهر اليوم، فإن نظام تشغيل اندرويد المحبوب حول العالم قد يعطي شركات الاتصالات فرصة إخفاء قوة الشبكة في الإعدادات.

وظهرت إشارات التطوير الجديد عبر جزء من الكود المُصمم لمشروع المصدر المفتوح اندرويد AOSP من جوجل، على أن تصدر النسخة الجديدة من اندرويد مع ميزات جديدة تركز على شركات الاتصالات.

هذا ومن المتوقع ألا تخرج النسخة الجيدة من نظام تشغيل اندرويد قبل منتصف العام القادم، وأحدث إصدار من النظام حالياً هو اندرويد 8.1 أوريو.

اكتشف هذه الميزة الجديدة أعضاء في XDA Developers، وكشفت عن وجود خيار لشركات الاتصالات لإخفاء قوة الشبكة في إعدادات “حالة SIM”.

في هذه الحالة تقوم جوجل بعكس ما تقتضيه قواعد السوق، بدلاً من الاهتمام بالمستخدمين هي تحقق رغبة بعض شركات الاتصالات بعدم إظهار قوة الشبكة في الإصدارات المستقبلية من اندرويد.

جدير بالذكر أن قيمة خيار “قوة الشبكة” تكمن في استخدامها لمقارنة أداء الشبكات على الأجهزة المختلفة، وحتى مقارنة قوة التغطية في مواقع جغرافية مختلفة.

وتعتمد دقة ووضوح الصوت في المكالمات الهاتفية على قوة الشبكة، كما تعتمد عليها أيضاً سرعة نقل بيانات الإنترنت التي توفرها شركات الاتصالات.

بالتالي، إخفاء قوة الشبكة عن المستخدمين لصالح شركات الاتصالات يعطي الفرصة للأخيرة بالتحكم في مقدرة المستخدم على المقارنة بين قوة الشبكات المختلفة من عدمه.

شخصياً، أعتقد أن غالبية شركات الاتصالات سوف تستخدم هذه الميزة الجديدة، فهي تسمح لهم بإخفاء أمور مهمة، عند وجودك مثلاً في مكان به تغطية ضعيفة ولديك أكثر من شريحة اتصال من شبكات مختلفة، لن يمكنك المقارنة بينهم لاختيار الأفضل بناء على معيار قوة الإشارة.

يمكن الخبر السعيد الوحيد في هذا التقرير، هو أن تطبيقات الطرف الثالث لن تتأثر أبداً من وجود هذه الميزة بشكل افتراضي على اندرويد، حيث يمكن للمستخدم تحميل تطبيق يقيس قوة إشارة الشبكة من متجر جوجل بلاي، ويستخدمه عوضاً عن الخيار الافتراضي الموجود في اندرويد حالياً.

سبب بطء الإنترنت في مصر الأيام الماضية

المقال السابق

أمازون تيوب: منافس يوتيوب الجديد من أمازون

المقال التالي

قد تود أيضًا قراءة

التعليقات

المزيد في أخبار التقنية