أخبار التقنية

المدعي العام لولاية ميسيسيبي يتهم جوجل بالتربح من مبيعات عقارات طبية غير مشروع

المدعي العام لولاية ميسيسيبي يتهم جوجل بالتربح من مبيعات عقارات طبية غير مشروع 1

قام Jim Hood المدعي العام لولاية ميسيسيبي -أحد ولايات أمريكا- باتهام جوجل بالفشل في حذف نتائج بحث تتعلق بالوصفات الطبية لعقارات طبية غير مشروعة من مواقعها، وقال Jim في حدث صحفي مع USA Today

“مع كل فحص قمنا به، كان محرك بحث جوجل يعطينا وصول سهل لمنتجات غير شرعية منها مواقع تعرض عقارات طبية خطيرة بدون وصفة طبية… هذا السلوك يعني أن جوجل تضع المستخدمين في خطر وتيّسر المخالفات، وكل هذا بينما تربح الشركة بشكل جيد جراء السلوك الغير شرعي”.

وتقلق جوجل كثيرًا من مثل هذه الاتهامات وخصوصًا أنها دفعت 500 مليون دولار في 2011 لتسوية دعوى رُفعت ضدها بسبب نفس الأمر، فعودة لعام 2011 قامت فرقة العمل الاتحادية بكشف جوجل عندما عملت تحت غطاء لشراء إعلانات خاصة بالمنشطات وهرمونات النمو الجنسي لتظهر على محرك بحث جوجل للولايات المتحدة الأمريكية.

وفي حين يعتقد Hood أن جوجل لا تعمل بالجهد الكافي للقضاء على هذه المخاطر، صرّحت الشركة لموقع Search Engine Land بأن:

“نحن نأخذ أمن مستخدمينا على قدر عالي من الجدية وقد شرحنا للمدعي العام Hood كيف نفرض سياستنا لمحاربة مواقع الأدوية المحتالة والأدوية المزيفة. خلال العامين الماضيين، أزلنا أكثر من 3 مليون إعلان لمواقع الأدوية، ونقوم دوريًا بحذف مقاطع الفيديو التي تُعلّم لانتهاكها سياسة اليوتيوب بخصوص المحتوى الخطير أو الغير شرعي. نحن مستمرين في العمل على هذا الموضوع مع شركاء الصناعة والمجموعات مثل مركز صيدليات الإنترنت الآمنة”.

وبينما يرى الأمريكان الخطر في بيع العقارات الغير مأمونة على الإنترنت، أرى أن الأخطر منها هنا في الوطن العربي هي المواقع الإباحية، فهل ممكن أن نقاضي جوجل لحذف نتائج البحث الإباحية من مواقعها للدول العربية؟ وما رأيك بشكل خاص حول هذا الأمر، هل ترى حذف النتائج، أم لا؟

المصادر: 1 / 2 / 3