إلكترونياتمراجعات

مقارنة بين أمازون كيندل وتابلت فاير

تُنتج أمازون حاليًا نوعين من الأجهزة – ضمن أخرى – وهي القارئ الإلكتروني كيندل واللوحي فاير، وبينما يتصل الإثنان بنظام أمازون البيئي بقوة، إلا أن كلًا منهما به بعض الاختلافات الجوهرية عن الثاني.

أولًا، أجهزة كيندل مخصصة لقراءة الحبر الإلكتروني أو بمعنى آخر قراءة الكتب الإلكترونية مع الحبر الملون، بينما أجهزة فاير أكثر مرونة ويمكنها تصفح الويب وتشغيل التطبيقات ومقاطع الفيديو بالإضافة إلى عرض الكتب الإلكترونية.

والآن، دعونا نلقي نظرة على أبرز ما يميز كلًا من أمازون كيندل و أمازون فاير.

مقارنة عامة بين كيندل وفاير

كيندل فاير
مصمم لقراءة الكتب الإلكترونية مصمم لاستهلاك الوسائط
شاشة أبيض وأسود e-ink شاشة LCD ملونة بدقة HD
إضاءة مدمجة في الشاشة يشغل التطبيقات من متجر تطبيقات أمازون
لا يمكنه تشغيل التطبيقات يشمل الكاميرات الأمامية والخلفية
لا توجد كاميرا يمكنه بث الأفلام والمسلسلات من خدمات نتفلكس وأمازون برايم
قدرات تصفح ويب محدودة قراءة الكتب باستخدام تطبيق كيندل
عمر بطارية طويل للغاية عمر البطارية أقصر بكثير من كيندل
تشمل الطرازات دعم الواي فاي وشبكات الجيل الثالث

مقارنة الشاشة

كيندل فاير
يستخدم شاشة E-Ink يستخدم شاشات IPS LCD
أسود وأبيض بالألوان الكاملة
يقلل من إجهاد العين ويُشعرك بقراءة كتاب ورقي تشعر بأنك تنظر إلى شاشة كمبيوتر أو جوال
زيادة عمر البطارية بفضل عدم احتياج الحبر الإلكتروني للكثير من الطاقة إضاءة خلفية ساطعة للاستخدام في أي ظروف
إضاءة LED قابلة للتعديل للقراءة في الظلام عمر بطارية أقصل من كيندل

لا تستطيع أجهزة كيندل القيام بمعظم الأشياء التي يمكنك القيام بها باستخدام لوحي فاير، ولكنها أكثر راحة للعينين بسبب استخدام الحبر الإلكتروني في الشاشة. ومن ناحية أخرى، تشتمل لوحيات فاير عادةً على شاشات IPS LCD جميلة بألوان زاهية وأحيانًا بدقة عالية.

وتتمثل فائدة عرض الحبر الإلكتروني في أنه يكون أسهل على عينيك عند القراءة لفترات طويلة. بدلاً من الإضاءة الخلفية التي تسطع الضوء من الشاشة إلى عينيك، مثل جهاز فاير أو الهاتف أو الكمبيوتر، تعتمد شاشة الحبر الإلكتروني على الضوء الذي يضربها وينتقل إلى عينيك، تمامًا مثل صفحات الكتاب. وحتى الضوء الأمامي المتضمن في الطرازات الأحدث يستخدم مصابيح LED موجهة إلى الصفحة بدلاً من الخارج.

وإلى جانب تقليل إجهاد العين، تستهلك شاشة الحبر الإلكتروني أيضًا طاقة أقل من شاشات IPS LCD كاملة الألوان الموجودة في أجهزة أمازون فاير.

على جانب أمازون فاير، فهو يستخدم شاشات IPS LCD كاملة الألوان مع إضاءة خلفية ساطعة. وتبدو هذه الشاشات رائعة في معظم ظروف الإضاءة وهي مناسبة تمامًا لتشغيل التطبيقات وبث الفيديو من مصادر مثل أمازون برايم ونتفلكس، ولكن قد يكون من الصعب رؤيتها في ضوء الشمس المباشر بسبب السطوع.

مقارنة المميزات

كيندل فاير
واي فاي وخيار اتصال بالجوال كاميرات أمامية وخلفية
توفر الطرازات التي تدعم الاتصال الخلوي وصولًا محدودًا للإنترنت مجانًا اتصال بلوتوث
Micro USB للشحن فقط شبكة واي فاي واتصال خلوي اختياري
بلوتوث (للاتصال مع مكبرات الصوت أو سماعات الرأس) USB-C للشحن السريع وتوصيل الجهاز
التحكّم في أليكسا بالأوامر الصوتية
مكبرات صوت (ستيريو في بعض الطرازات)
مجموعة مستشعرات (مقياس التسارع، والإضاءة المحيطة)
فتحة بطاقة Micro SD للتخزين الإضافي
مقبس صوت 3.5 مللم

إذا نظرت إلى مجموعة المميزات في كلًا من أمازون فاير وأمازون كيندل، ستجد أن أجهزة فاير هي الأكثر مرونة في هذا الجانب. فأمازون كيندل هي أجهزة قراءة إلكترونية فقط إلى حد كبير، وعلى الرغم من أنها تتضمن متصفح ويب، ويمكنك الحصول على إصدار بكمية محدودة من الوصول المجاني إلى الإنترنت 3G كل شهر، إلا أنها ليست مثالية لتصفح الويب. كما أن منافذ USB الصغيرة مخصصة للشحن فقط وليس لتوصيل الأجهزة الخارجية. وتقدم بعض الطرازات اتصال بلوتوث، مما يسمح لك بإقران مكبرات الصوت أو سماعات الرأس للاستماع إلى الكتب الصوتية عبر Audible المملوك لشركة أمازون.

بينما توفر أجهزة أمازون فاير العديد من الميزات اعتمادًا على الطراز المحدد الذي تختاره، ولكن كل جهاز فاير يعمل كجهاز لوحي. وهذا يعني أنه يمكنك تشغيل التطبيقات من متجر تطبيقات أمازون، وتصفح الويب، وإرسال رسائل البريد الإلكتروني واستلامها، وبث الموسيقى والفيديو، والتقاط الصور، وتسجيل الفيديو، وكل شيء آخر تتوقع عادةً القيام به باستخدام الكمبيوتر اللوحي.

وتشتمل معظم أجهزة أمازون فاير على الكاميرات الأمامية والخلفية، على الرغم من أن بعض الطرازات القديمة لا توفر كليهما. كما أنها توفر اتصال بلوتوث لتوصيل سماعات الأذن اللاسلكية ولوحات المفاتيح والأجهزة الطرفية الأخرى ومنفذ USB-C لتوصيل الأجهزة الطرفية الإضافية. ويتضمن البعض أيضًا عناصر تحكم بدون استخدام اليدين عبر المساعد الافتراضي أليكسا.

مقارنة نظام التشغيل بين كيندل وفاير

 

كيندل فاير
وصول إلى متجر كيندل الوصول إلى متجر تطبيقات أمازون
متوافق مع كتب كيندل الإلكترونية PRC و MOBI و PDF و TXT قراءة كتب كيندل والكتب الإلكترونية الأخرى باستخدام تطبيق كيندل المجاني
تحويل مجاني لملفات PMP و PNG و GIF و JPEG و DOCX و HTML خيار التحميل من خارج المتجر لتطبيقات اندرويد
تشغيل الكتب الصوتية من Audible (يتطلب سماعات رأس أو مكبر صوت أمازون). مشاهدة مقاطع الفيديو وتشغيل الألعاب والاستماع إلى الكتب الصوتية والمزيد من خيارات التطبيقات.

أجهزة Kindle محدودة للغاية من حيث نظام التشغيل. وما تراه هو في الأساس ما تحصل عليه. حيث يمكنك الوصول إلى متجر كيندل ويمكنك قراءة الكتب بتنسيق كيندل وعدد قليل من التنسيقات الأخرى، ويمكنك تصفح الويب باستخدام متصفح الويب المدمج. كما تقدم أمازون أيضًا خدمة تحويل مجانية تتيح لك عرض ملفات كتب غير إلكترونية على جهاز Kindle.

بينما تعمل أجهزة أمازون فاير اللوحية على إصدار اندرويد من تطوير أمازون، لذا فهي تتمتع بقدرات برمجية مماثلة لأجهزة اندرويد اللوحية الأخرى. يأتي كل جهاز لوحي ضمن فئة فاير مزودًا بتطبيقات لأشياء مثل تصفح الويب والبريد الإلكتروني وتدفق الوسائط، ولكن يمكنك أيضًا الوصول إلى متجر تطبيقات أمازون. باستخدام متجر تطبيقات أمازون، يمكنك تنزيل مجموعة متنوعة من الألعاب والتطبيقات الأخرى. ويمكنك أيضًا تشغيل تطبيق Kindle، والذي يسمح لك بقراءة كتب كيندل على لوحي فاير بسهولة.

نظرًا لأن أجهزة أمازون فاير تعمل على إصدار اندرويد من أمازون، يمكن للمستخدمين تحميل تطبيقات اندرويد من خارج متجر تطبيقات أمازون، بل ويمكنهم حتى الوصول إلى متجر جوجل بلاي. هذا في حالة وجود تطبيق تريد تنزيله ولم تجده داخل متجر تطبيقات أمازون.

خلاصة المقارنة

هل تريد قراءة الكتب الإلكترونية؟ أم تشغيل التطبيقات ومشاهدة الوسائط؟

تُعد أجهزة كيندل وأجهزة أمازون فاير اللوحية من منتجات أمازون المتشابهة إلى حد ما، ولكنهما جهازين مختلفين تمامًا ولهما أغراض مختلفة. وعليك أن تسأل نفسك هل تريد قراءة الكتب فقط، أو تشغيل التطبيقات وتصفح الويب وإجراء مكالمات الفيديو ومشاهدة مقاطع الفيديو، وكل شيء آخر يمكنك القيام به باستخدام جهاز لوحي.

إذا كنت بحاجة إلى أداة متعددة الأغراض يمكنها القيام بكل شيء، فإن جهاز أمازون فاير اللوحي هو الجهاز المناسب لك. أمّا إذا كنت ترغب في الحصول على تجربة تركز على قراءة الكتب الإلكترونية باستخدام شاشة تشبه الورق، فيمكن لجهاز كيندل القيام بالمهمة.

شاهد أيضاً
إغلاق