مقالات

لماذا لم تنخفض شهرة بطاقات SD حتى الآن؟

في عام 2016، قامت أبل بإزالة منفذ بطاقات SD من الماك بوك برو. والآن في عام 2021، هناك تقارير أنّ المنفذ سيعود في الماك بوك برو الجديد.

وفقًا للتقارير الصادرة عن صانع الشائعات الموثوق به في بلومبرج، مارك جورمان، فإن الجيل القادم من أجهزة ماك بوك برو من أبل سيأتي بفتحة بطاقات SD. الأمر الذي أسعد الكثير من محبي أبل حول العام، فالقدرة على توصيل بطاقة تخزين الكاميرا مباشرة في الكمبيوتر المحمول ستصبح أسهل بكثير. لكن لماذا نحب بطاقة SD كثيرًا؟ وهل لها وظائف أخرى يمكن الاستفادة منها؟

قال المستشار التكنولوجي Smythe Richbourg عبر تويتر: “أستخدم بشكل عام تنسيقات بطاقة SD الصغيرة، ولدي محولات على شكل أقراص USB وبطاقات SD كاملة الحجم. بهذه الطريقة، يمكنني نقل البيانات من طائرة بدون طيار (درون) إلى كمبيوتر لا يحتوي على منفذ بطاقة SD، أو إلى كاميرا SLR بها فتحة SLR للعرض الميداني”.

بطاقات SD .. يسقط الدونجل!

جزئيًا، لا نحب بطاقات SD فقط.. بل نحن نكره الدونجل. فإن إخراج بطاقة صغيرة من الكاميرا وفتحها في جهاز الماك الخاص بك هو أمر مريح للغاية.

والبديل في حالة الدونجل هو القيام بالكثير من الخطوات! فنبدأ بإزالة البطاقة من الكاميرا، ثم نبحث عن قارئ البطاقة المُخصص، ثم البحث عن منفذ USB خالي على الكمبيوتر، أو حتى البحث عن محول USB-C إلى USB-A أولاً، ثم – أخيرًا – توصيل البطاقة.

لماذا لم تنخفض شهرة بطاقات SD حتى الآن؟ 1

لذا يحب المصورون وصناع الفيديو بطاقات SD. فهي رخيصة وقوية وسريعة وتدوم إلى الأبد، كما أنّها سهلة الاستخدام. لكن الأمر لا يتوقف عند هذا الحد.

مرونة بطاقة SD

تُعرف بطاقات SD في الأساس باسم التخزين القابل للإزالة للصور ومقاطع الفيديو. ولكن يمكنك أيضًا استخدامها للتسجيل الصوتي. فالعديد من الأجهزة الصوتية الاحترافية وشبه الاحترافية، بما في ذلك مسجلات الصوت المحمولة، تسجل مباشرة على بطاقات SD.

وغالبًا ما تستخدمها أدوات المستهلك، مثل نينتندو سويتش، أيضًا. ودعونا لا ننسى بطاقات microSD. فالطائرات بدون طيار، تستخدم بطاقات microSD لتخزين الصور.

ذو صلة

وأحد أفضل استخدامات بطاقات SD هو التخزين العام. إذا كانت جميع أجهزة الكمبيوتر من حولك تحتوي على فتحات SD، فيمكنك بسهولة نقل الملفات الضخمة بينها. كما أن أنظمة AirDrop وأنظمة النقل اللاسلكي الأخرى جيدة، لكنها تتطلب من الطرفين العمل في وقت واحد.

“لا يقتصر الأمر على أننا نحب بطاقات SD ، بل إننا نكره الدونجل”.

كما يمكن تبادل بطاقات SD أو تركها على مكتب أو حتى إرسالها بالبريد. وقد تنقل بطاقة 128 جيجابايت البيانات بشكل أسرع من تحميل وتنزيل هذا القدر من البيانات عبر الإنترنت. فيمكنها مثلًا نقل عدد هائل من الأفلام عالية الدقة لمشاهدتها في الإجازة.

ومن مميزاتها الأخرى أنّها قابلة للاستخدام لزيادة سعة تخزين الكمبيوتر المحمول. وهذا جيد بشكل خاص إذا كانت البطاقة مثبتة داخل المنفذ. إذا كان لديك فقط SSD داخلي بسعة 128 جيجا بايت أو 256 جيجا بايت، فيمكنك بسهولة زيادته عن طريق تيرابايت آخر من ذاكرة SD (أو microSD).

بالطبع لن تكون بنفس سرعة التخزين المدمج، ولكن لا توجد مشكلة فقط تطورت سرعات البطاقات كثيرًا في السنوات الأخيرة. كما يمكنك استخدامها كمحرك احتياطي، أو كمخزن بطيء، مع الاحتفاظ بأشياء مثل الصور أو مقاطع الفيديو التي تعدلها، على محرك أقراص الحالة الصلبة العادي.

في الواقع، نظرًا لأنه من المستحيل ترقية تخزين أجهزة ماك بوك من أبل بعد الشراء، يمكن لمنفذ بطاقة SD إطالة العمر الافتراضي لجهازك.