أخبار التقنيةتطبيقات وبرمجيات

ماذا سيحدث إن لم تقبل سياسة خصوصية واتساب الجديدة؟

كما يعرف الكثيرون منكم حاليًا، فإن فيسبوك مستمرة في تنفيذ سياسة خصوصية واتساب الجديدة والتي أثارت الجدل حول ممارسات الشركة في الآونة الأخيرة. وقد تسأل نفسك حاليًا، ما الذي سيحدث لحسابي إن لم أوافق على سياسة خصوصية واتساب الجديدة عندما تُصبح واقعًا في مايو؟

سياسة خصوصية واتساب الجديدة

وفقًا لمنشور على صفحة الأسئلة الشائعة في واتساب، يبدو أنه برفضك قبول التغييرات، سوف تتوقف عن استخدام التطبيق إلى حد كبير. وتزعم واتساب أنها قامت بتمديد تنفيذ سياسة الخصوصية لمنح المستخدمين مزيدًا من الوقت لمراجعة التغييرات، ولكن لاحظ أنه إذا استمر المستخدمون في عدم قبول هذه التغييرات، فسيؤثر ذلك على طريقة استخدامهم للتطبيق.

ذو صلة: واتس ويب – طريقة استخدام واتساب ويب و6 نصائح مفيدة

تقول الشركة: “إذا لم تكن قد وافقت بحلول ذلك الوقت، فلن يحذف واتساب حسابك. ومع ذلك، لن تتمتع بوظائف واتساب الكاملة حتى تقبلها. لفترة قصيرة، ستتمكن من تلقي المكالمات والإشعارات، ولكن لن تتمكن من قراءة الرسائل أو إرسالها من التطبيق”.

من المثير للاهتمام أنهم يقولون “لفترة قصيرة” لأنه يؤدي إلى أسئلة مثل: ماذا سيحدث بعد فترة زمنية طويلة إذا استمر المستخدمون في عدم القبول؟ هل ستقوم الشركة في النهاية بمنع المستخدمين من استخدام التطبيق بالكامل، أو حذف حساباتهم؟ علينا الانتظار لمعرفة ما ستقوم به واتساب بالضبط. لكن في جميع الأحوال سيكون عليك القبول للاستمرار في استخدام واتساب بشكل طبيعي، أو يمكنك الذهاب إلى أحد بدائل واتساب.